الرياضي يتوج بلقب بطولة الحريري لكرة السلة للمرة الرابعة عشرة‎

الرياضي يتوج بلقب بطولة الحريري لكرة السلة للمرة الرابعة عشرة‎
الرياضي يتوج بلقب بطولة الحريري لكرة السلة للمرة الرابعة عشرة‎


عزز النادي الرياضي رقمه القياسي كبطل لدورة حسام الحريري في نسختها ال 24 بفوزه على جمعية سلا المغربي بفارق 21 نقطة (87-66) الارباع (19-16، 23-15، 20-21 و25-16) في قاعة صائب سلام في النادي الرياضي ببيروت التي احتضنت كامل مباريات الدورة.
 
وهي المرة الثانية التي يحرم فيها الفريق الاصفر ضيفه المغربي من احراز اللقب، بعد ان سبق والتقيا في نهائي النسخة ال 18 عام 2008 وفاز الرياضي بفارق نقطة واحدة (71-70)، وبفوزه الجديد رفع الرياضي عدد القابه في الدورة الى 14 امام الاتحاد السكندري الذي احرز اللقب في 5 مناسبات، كما ان اللقب هو الرابع توالياً لبطل لبنان.
 
وفي المجريات بدا الرياضي بقوة مع برايون راش الذي اراد محو كل التساؤلات حول مستواه والسر الذي يجعل المدرب سلوبودان سوبوتيش متمسك به، ترجمها بمنح الرياضي التقدم (5-0)، لكن الفريق المغربي استعاد توازنه بعد "تايم اوت" سريع من المدرب المغربي، الذي اشرك في هذه المباراة الاميركي غراندي انطوني لأول مرة في الدورة، وعاد لاعبوه الى ارض الملعب مع ضغط مستمر على حامل الكرة ما ولّد نوعاً من التسرع لدى لاعبي الرياضي الذين ارتكبوا 3 "تيرن اوفر" على الرغم من كون التقدم بقي لصالحهم (17-12)، واللافت ان كل نقاط الفريق الاصفر سجلها الاجنبيان راش ولورن وودز اضافة الى المجنس اسماعيل احمد، وهذه المرة جاء دور سوبوتيش لطلب "تايم" في الثواني الاخيرة لهذا للربع الاول الذي شهد سلة ثنائية "عالبازر" من وائل عرقجي احد نجوم الدورة أنهته (19-14).
 
المباراة تواصلت في ربعها الثاني بنفس الوتيرة مع اعتماد المدرب سوبوتيش دفاعه المفضل "رجل لرجل" بمواجهة دفاع المنطقة الذي فضله المدرب المغربي في محاولة لإبقاء العملاق وودز بعيداً عن السلة، تاركاً الترجمة الهجومية للمميز عيد الحكيم زويتا، ووحده راش تمكن من كسر "الزون" المغربي بسلاح الثلاثيات فنال نصيبه من الرقابة، ما افسح المجال امام وائل عرقجي ليحذو حذوه ويدك السلة المغربية بثلاثيتين وسعت الفارق (36-24) ليلجأ المدرب المغربي الى "تايم اوت" لم يفلح معه لاعبوه بالعودة وسط حماس الجمهور الاصفر الذي كان بمثابة اللاعب السادس الذي ساهم مع اللاعبين بإنهاء الشوط الاول (42-29).
 
بداية الربع الثالث شهدت فورة مغربية بقيادة زويتا وانطوني (46-35)، وسط ارتكاب صانع العاب الرياضي خطأين سريعين رفعا اخطاءه الشخصية الى 4 فعاد الى مقاعد الاحتياط وبديله "الجاهز" وائل عرقجي، واستمرت المحاولات المغربية لكن الرياضي الذي عرف كيف يتعامل مع دفاع "رجل لرجل: الذي لجأ اليه المدرب المغربي، رد هذه المرة عبر القائد جان عبد النور ولورن وودز، وحافظ على تفوقه (62-50) بنهاية الجزء.
 
المحاولات المغربية استمرت في الربع الاخير للتقليص والعودة الى المباراة لكن من دون النجاح في انزاله تحت حاجز الـ 10 نقاط حيث كان الرياضي يعود في كل مرة ويرفع الفارق وتلقى المغاربة ضربة بخروج عبد الرحيم نجاح بالاخطاء الخمسة قبل 3 دقائق على النهاية، التي شهدت اهازيج من الجمهور الاصفر الذي بدأ الاحتفال باللقب، وهو ما كان في النهاية التي اعلنتها اللوحة الالكترونية (87-66).
 
وكان الاميركي برايون راش افضل لاعبي المباراة برصيد 18 نقطة مع 5 متابعات و8 تمريرات حاسمة واضاف اسماعيل احمد 17 نقطة مع 7 متابعات ولورن وودز 16 نقطة و12 متابعة وجتن عبد النور 13 نقطة وكا من علي حيدر ووائل عرقجي 10 نقاط مع 6 متابعات للاول، ومن الفريق المغربي سجل غراندي انطوني 20 نقطة واضاف سفيان كوردو 12 نقطة.
 
مثل الرياضي جان عبد النور، امير سعود، علي محمود، علي فخر الدين، برايون راش، اسماعيل احمد، علي حيدر، لورن وودز، مارك غفري، ميغيل مارتينيز ووائل عرقجي.
 
مثل جمعية سلا عبد الكريم نجاح، ياسن بايري، سفيان كوردو، زكريا مصباحي، رضم المهدي، بالاخضر محمد، زهير بورويس، عبد الحكيم زويتا، حمزة جدي، غراندي انطوني، روبرت مايكل وفيصل بو فارس.
 
فور نهاية المباراة قامت اللجنة المنظمة بعملية التتويج، حيث عمل ممثل عائلة الحريري النائب عمار الحوري على تسليم الجوائز بدءاً بميداليات الى رجال الاعلام تقديراً لجهودهم في تغطية فعاليات الدورة، ودروع تذكارية الى كل من تلفزيون المستقبل الناقل الحصري لمباريات الدورة، والنادي الرياضي مستضيفها والى راعي الدورة بنك ميد، كما وتم تكريم منسق الدورة هشام جرادي بكأس بالمناسبة ونال عملاق الرياضي لورن وودز كاساً تقديرية كأفضل لاعب في الدورة، قبل ان يستلم قائد جمعية سلا كأس المركز الثاني وقائد الرياضي جان عبد النور كاس المركز الاول وسط فرحة جماهيرية كبيرة.