النوادي الاوروبية تعارض اقامة مونديال 2022 بالشتاء

النوادي الاوروبية تعارض اقامة مونديال 2022 بالشتاء
النوادي الاوروبية تعارض اقامة مونديال 2022 بالشتاء

أكدت روابط الدوريات الاوروبية المحترفة في كرة القدم رفضها اقامة نهائيات كأس العالم في قطر عام 2022 في فصل الشتاء.
ويريد الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) نقل البطولة من الصيف الى الشتاء لتجنب الحرارة المرتفعة في قطر، لكن ذلك يتطلب توقف ابرز بطولات الدوري في اوروبا لمدة ستة اسابيع.
ودعت روابط الاندية الاوروبية في المقابل في جمعيتها العمومية في ستوكهولم الى ابقاء مونديال 2022 في الصيف.
كما عارضت شبكات البث التلفزيوني من مختلف دول العالم نقل النهائيات الى الشتاء، لتزيد الضغط على الفيفا الذي كان شكل فريق عمل للبحث مع الاطراف المعنية في الموعد الافضل لاقامة النهائيات.
ومن غير المتوقع ان يتم اتخاذ اي قرار بهذا الشأن قبل شباط المقبل.
واعتبرت جمعية روابط البطولات في اوروبا التي تمثل 31 بطولة دوري من بينها الدوري الانكليزي والاسباني والالماني، ان اقامة النهائيات في الشتاء سيضر بالبطولات الاوروبية.
وقال رئيس الجمعية الفرنسي فريديريك تيرييز "ان جمعية الروابط تعتبر ان اي اعادة جدولة لكأس العالم ستكون مضرة للمسابقات المحلية وبطولات الدوري من الناحيتين التجارية والرياضية".
من جهة اخرى، تحدثت وسائل الاعلام البريطانية عن ان اتحاد الاندية الاوروبية الذي يضم 214 ناديا كبيرا، منها ريال مدريد الاسباني ومانشستر يونايتد الانكليزي وبايرن ميونيخ الالماني، قد يضغط لاقامة مونديال قطر في ايار.
وبحث اتحاد الاندية الاوروبية في اجتماعه بلندن في وقت سابق من الشهر الجاري امكانية اقامة مونديال 2022 في ايار، في وقت سيجتمع فريق العمل اشهر المقبل لبحث الامر.
وشدد رئيس الاتحاد الدولي، السويسري جوزيف بلاتر، اكثر من مرة في الفترة الاخيرة على انه لا يمكن اقامة النهائيات في الصيف بسبب الحرارة التي تتخطى حاجز ال40 درجة مئوية في قطر، واقترح شهري تشرين الثاني وكانون الاول، لكن ذلك سيؤدي الى تجزئة موسم البطولات الاوروبية وايضا ايقاف دوري ابطال اوروبا.
وفي حين اعترف بلاتر بأن اقامة المونديال في الشتاء سيضر بالاندية الاوروبية، خصوصا ان 75 بالمئة من لاعبيها شاركوا في النسخة الاخيرة بالبرازيل، اكد ان "كأس العالم أمر مهم للغاية".