السيتي VS روما : نهاية فترة الإخفاق ؟

يتوجه نادي روما لمدينة مانشستر و كله طموح لتحقيق أول فوز له على الأراضي الإنجليزية

السيتي VS روما : نهاية فترة الإخفاق ؟
القائد توتي


يتوجه نادي روما لمدينة مانشستر في ثاني جولات دوري الأبطال ، نادي الذئاب يبحث عن تعزيز فوزه الكبير على سيسكا بينما أصحاب الأرض يطمحون لتصحيح المسار بفوز أول عقب الخسارة من الباييرن .
السيتي :
ـ بمعقلهم فاز أبطال الدوري الإنجليزي في مناسبتين على سيسكا موسكو و فيتوريا بلزن لكنهم خسروا مرتين كذلك ضد كل من برشلونة و الباييرن .
ـ هدف التعادل الذي سجله ألكسندر كولاروف ضد نابولي جعل السيتي يبقى من دون خسارة ضد الأندية الإيطالية ، مورغان دي ساكتيس كان حارسا لنابولي يومها .
ـ أقرب فوز للسيتي على نادي إيطالي بمعقله أو خارجه يعود للفوز على الميلان في كأس الويفا 1978/79 ب 3 ـ 0 و 5 ـ 2 في المجموع ، بريان كيد مساعد المدرب الحالي في السيتي سجل يومها في المبارتين معا .
روما :
ـ روما بدأوا المشوار  بفوز كبير و مهم على سيسكا 5ـ 1 .
ـ خلال 14 تنقل إلى إنجلترا لروما فوز وحيد بهدف نظيف ضد ليفربول في كأس الويفا 2000/01 ، فوز لم يمنع روما من الخروج بمجموع 2 ـ 1 
ـ الفريق خسر خلال أخر ثلاث زيارات له ، كانت بملعب الأولد ترافورد ، أخرها بحصة ثقيلة جدا 7 ـ 1 ، دانييلي دي روسي و فرانسيسكو توتي كانا حاضرين يومها ، 2006/07 .
ـ أخر تنقل كان برسم الدوري الأوربي ، 1 ـ 1 ضد فولهام ، دي روسي كان حاضرا يومها ،2009/10.