برتقالي الحالة يتنفس الصعداء بثلاثية رائعة في مرمى الشباب

برتقالي الحالة يتنفس الصعداء بثلاثية رائعة في مرمى الشباب
صورة من مباراة الشباب والرفاع الأسبوع الماضي

تنفس فريق الحالة الصعداء بعد أن تمكن من التفوق على منافسه فريق الشباب بثلاثة اهداف مقابل هدف في اللقاء الذي جمعهما يوم امس على استاد البحرين الوطني، وسجل اهداف البرتقالي كلا من يوسف يعقوب في الدقيقة 29، والمحترف ساليفو في الدقيقة 40 وجاسم عياش في الدقيقة 90،فيما سجل هدف الشباب الوحيد اللبناني حسن شعيتو في الدقيقة 18، وبهذا الفوز رفع الحالة رصيده الى 4 نقاط في حين بقى الشباب على وضعه السابق من دون أي نقطة بعد ان تجرع الخسارة الرابعة على التوالي، ويحسب لمدرب الحالة التونسي لطفي السليمي تمكنه من إعادة فريقه من جديد وظهوره بمستوى جيد بعد الخسارة الكبيرة التي تعرض لها امام البحرين في الجولة الماضية، في حين كان حسين شاكر يحاول ان يوقف الهزائم المتكررة التي مني بها الشباب في الجولات الماضية الا انه لم يتمكن من تحقيق ذلك حتى هذه الجولة.
وجاء الشوط الأول من المباراة بمستوى جيد من الفريقين وكان الحالة هو الأكثر سيطرة على مجريات الشوط من خلال تحركات لاعبيه جاسم عياش ويوسف يعقوب ويوسف وزويد وحمد عياش وتمكن من الضغط كثيرا على مرمى الشباب وكانت الدقيقة الخامسة قد شهدت كرة خطرة لعمار عبدالحسين أطاح بها بيد حارس الشباب.
ومع الاندفاع البرتقالي والتقدم استغل الشباب ذلكونجح في ترجمة احدى الفرص في الدقيقة 18 بعد ان تحصل اللبناني حسن شعيتو الكرة على مشارف المنطقة واستغل تقدم الحارس عبدالله مشيمع وسدد كرة قوية في الشباك.
وقبل نهاية الشوط بخمس دقائق استطاع الحالة ان يضيف الهدف الثاني بعد كرة طويلة من حسين الشكر الى المحترف ساليفو والذي مر من الدفاع بشكل جميل وسدد كرة قوية استقرت في سقف مرمى الشباب،وكاد اللبناني شعيتو ان يسجل هدف التعادل بعد انفراده بالمرمى البرتقالي الا انه سدد كرة زاحفة مرت بسلام، لينتهي الشوط بتقدم الحالة بهدفين مقابل هدف.
ولم يتغير الحال في الشوط الثاني اذ واصل الحالة فرض سيطرته على مجريات اللقاء مع اعتماد الشباب على الكرات المرتدة الخطرة، وكان جاسم عياش قد تحصل على جملة من الفرص ومعه يوسف زويد وساليفو الا انهم لم يتمكنوا من ترجمتها الى أهداف وكان اخطرها انفراد عياش في الدقيقة 66 بالمرمى ولكنه سدد الكرة بين أحضان الحارس.
وبعد اكثر من فرصة مهدرة للحالة استطاع جاسم عياش ان ينهي اللقاء لصالح فريقه بهدف ثالث بعد انفراد صريح واجه به المرمى وتمكن من إيداع الكرة في الشباك المارونية منهيا اللقاء بفوز الحالة بثلاثة اهداف مقابل هدف.